مقالات

الرئيسية / قسم "مقالات" ()

تحويل الأجتماع إلى مجتمع – نيافة الأنبا موسى

 

1

تبدأ خدمتنا للشباب من على باب الكنيسة، إذ لا يصح أن نترك الشاب يدخل ويخرج دون أن يتعرف به أحد، إذ يلتقى الشاب بخادم مسئول، يتعرف به ويأخذ اسمه وعنوانه ويعده بزيارة قريبة، ومن هنا نستطيع أيضاً أن نفتقد كافة الشبان فنسأل هذا عن سبب تغيبه، وذلك عن رفيقه، والثالث عما أنجزه من افتقاد كمندوب فى المدرسة أو المعهد.. وهكذا.
ويكون التعامل مع هؤلاء الشباب المملوئين عاطفة وحيوية وإحتياجاً، على أساسات معينة،
ومبادئ هامة، وخدمات جوهرية، يجب أن نقدمها له فى محيط الكنيسة… وهذه بعضها :

 

قراءة المزيد…

الأسرة وتكوين الشخصية – لنيافة الأنبا موسى الأسقف العام

الأسرة – والأم بالذات – هى المؤثر الأساسى فى شخصية الإنسان. ويكفى أن نذكر هنا كلمات معلمنا بولس الرسول لتلميذه تيموثاوس: “إِذْ أَتَذَكَّرُ الإِيمَانَ الْعَدِيمَ الرِّيَاءِ الَّذِى فِيكَ، الَّذِى سَكَنَ أَوَّلاً فِى جَدَّتِكَ لَوْئِيسَ وَأُمِّكَ أَفْنِيكِى، وَلَكِنِّى مُوقِنٌ أَنَّهُ فِيكَ أَيْضاً” (2تى 5:1). وكأن الإيمان يورث، فتيموثاوس ورث الإيمان عن أمه، وأمه ورثته عن جدته. ومفهوم طبعاً أن الوراثة هنا ليست وراثة تلقائية، بل هى وراثة التأثير والتربية والعشرة الحسنة. فالطفل حينما ينشأ فى أسرة تقف أمام الله للصلاة كل يوم، ينشأ فى جو تأثيرات الصلاة، ويتعلم حياة الشركة مع الله والقديسين، ولا ينام – مهما تقدمت به الأيام – دون أن يقف أمام الله للصلاة. والطفل الذى لم يسمع من والديه سوى كلمات النعمة والبنيان، لن ينشأ شتَّاماً أو غضوباً أو منحرفاً.

ومعروف علمياً أن مرحلة المهد، فى السنة الأولى والثانية من عمر الإنسان، يسميها العلماء: “مرحلة الثقة”، إذ ينشأ الطفل فى حضن أمه يشبع من اللبن المادى، ومن الحنان الوجدانى، بل من التأثيرات الروحية الإيمانية فى آن واحد. فالأم تنقل إلى الطفل مجموعة أغذية أثناء إرضاعه واطعامه، نذكر منها :

قراءة المزيد…

الاستنساخ – لنيافة الأنبا موسى الأسقف العام

إن قصة النعجة “دولى” قد أشعلت العالم كله… فترى :

أولاً: ما هو الأستنساخ :

هو إمكان إنتاج نسخة طبق الأصل من كائن ما، مستخدمين خلية منه، وبويضة من كائن آخر من نفس النوع، ليكونا بمثابة “جنين” يزرع فى رحم مستعار، وينتج لنا هذا المخلوق “النسخة”..

وتفاصيل العملية كما يلى، آخذين مثال النعجة “دوللى”، التى انتجها العلماء حديثاً :

1- أخذت خلية من ضرع النعجة الفنلندية (أ).

2- هذه الخلية تحمل نسخة من كل الجينات الوراثية والصفات التى تحملها النعجة الفنلندية (أ) لذلك تعالج علمياً…

3- فتنقسم هذه الخلية وتتكاثر منتجة خلايا مشابهة لها، ثم يوقف انقسامها مؤقتاً…

4- أخذت بويضة من النعجة الاسكتلندية (ب).

5- حفظت البويضة حية، فى طبق ومحلول معالج علمياً .

قراءة المزيد…

الأرثوذكسية حياة الشركة – لنيافة الأنبا موسى الأسقف العام

يختلف تعريف الكنيسة لدينا، عن طوائف أخرى، حينما نرى فى الكنيسة أنها: “جماعة المؤمنين بالمسيح، المجتمعين فى بيت الله المدشن، بقيادة الإكليروس، وحضور الملائكة والقديسين، حول جسد الرب ودمه الأقدسين”.

1- جماعة المؤمنين:

فكلمة “اككليسيا” معناها “جماعة”، والكنيسة – بحسب الإنجيل – هى “جسد المسيح”، إذ يقول معلمنا بولس:

+ “كَمَا أَنَّ الْجَسَدَ هُوَ وَاحِدٌ وَلَهُ أَعْضَاءٌ كَثِيرَةٌ وَكُلُّ أَعْضَاءِ الْجَسَدِ الْوَاحِدِ إِذَا كَانَتْ كَثِيرَةً هِىَ جَسَدٌ وَاحِدٌ كَذَلِكَ الْمَسِيحُ أَيْضاً. لأَنَّنَا جَمِيعَنَا بِرُوحٍ وَاحِدٍ أَيْضاً اعْتَمَدْنَا إِلَى جَسَدٍ وَاحِد فَإِنَّ الْجَسَدَ أَيْضاً لَيْسَ عُضْواً وَاحِداً بَلْ أَعْضَاءٌ كَثِيرَةٌ” (1كو 12:12-14).

+ “وَأَخْضَعَ كُلَّ شَىْءٍ تَحْتَ قَدَمَيْهِ، وَإِيَّاهُ جَعَلَ رَأْساً فَوْقَ كُلِّ شَىْءٍ لِلْكَنِيسَةِ، الَّتِى هِىَ جَسَدُهُ، مِلْءُ الَّذِى يَمْلأُ الْكُلَّ فِى الْكُلِّ” (أف 22:1-23).

+ “لأَنَّنَا أَعْضَاءُ جِسْمِهِ، مِنْ لَحْمِهِ وَمِنْ عِظَامِهِ” (أف 30:5).

+ “وَلْيَمْلِكْ فِى قُلُوبِكُمْ سَلاَمُ اللهِ الَّذِى الَيْهِ دُعِيتُمْ فِى جَسَدٍ وَاحِدٍ” (كو 15:3).

قراءة المزيد…

الآثار الروحية للأدمان – لنيافة الأنبا موسى

قد يظن البعض أن أثار الإدمان معظمها صحية (جسدية) أو نفسية أو إجتماعية… ولكن يجب أن نعلم أن للإدمان أثاراً روحية خطيرة سوف نتكلم عنها:

 

1- الأدمان يفسد هيكل الله المقدس :

“أما تعلمون أنكم هياكل الله وروح الله يسكن فيكم؟ أن كان أحد يفسد هيكل الله فسيفسده الله لأن هيكل الله مقدس الذى أنتم هو” (1كو 16:3).

هل يعقل أن أخذ أعضاء المسيح وأسلمها للفساد والإدمان؟ هل يعقل أن نأخذ ذاك الذى نزل المسيح لكى يفتديه ويصلب لأجله وأدمن..؟ الجوهرة التى اشتراها المسيح بدمه لكى لا يهلكها ولكى يعيد إليها بريقها.. هل يعقل أن تبيعها بالتراب مفسداً إياها مع الأردياء؟

وبعد ذلك فماذا ستنتفع؟ ماذا ستنتفع بعد أن تخسر نفسك وتهلكها وماذا يساويها بعد ذلك من كنوز الدنيا… لا شئ.

قراءة المزيد…

إستشهاد كل يوم(رو8-39:22) – لنيافة الأنبا موسى

يعنى لازم يكون فيه عملية إماتة كل يوم..

أننا من أجلك نمات كل النهار استشهاد كل يوم يعنى موقف معين نشهد فيه للمسيح ونتألم من أجله ولكن نمات كل اليوم يعنى ال 24 ساعة شهادة للمسيح. النفس المخصصة لله نفس تجرى داخلها عملية إماتة لله كل ال 24 ساعة.

ميادين الأماتة :

1- ميدان الصلب الداخلى.            2- ميدان حفظ الوصية.            3- ميدان الخدمة.

4- ميدان الاضطهادات.

1- ميدان الصلب الداخلى:

الكتاب يذكر 3 ميادين للصلب الجوانى فى (غل 2) صلب داخل للأنا (غل 5) صلب داخل للجسد (غل 6) صلب داخلى للعالم.

(غل 2) مع المسيح صلبت فأحيا لا أنا بل المسيح (غل 5) الذين هم للمسيح (غل 6) من جهتى حاشا لى أن افتخر… الذى به صلب العالم لى وأنا للعالم.

قراءة المزيد…

أخطاء الادفنتست السبتيين-الأنبا موسى الأسقف العام

من هو مسيح السبتيين :

يؤمن الأدفنتست السبتيون أن السيد المسيح هو:

1- الملاك ميخائيل.

2- وقد ولد بالخطية الجدية مثلنا.

3- وأن ذبيحته ناقصة، وقد نفصل عن الله وقت الصلب.

4- وأن الروح القدس هو نائب المسيح على االأرض.

 

1- هل المسيح هو الملاك ميخائيل :

طبعاً يستحيل، فالسيد المسيح شخصيه حقيقية، وهو محور الكتاب المقدس كله، والملاك ميخائيل شخصيه حقيقية أخرى، ورد ذكره فى الكتاب المقدس فى سفر دانيال، ورسالة يهوذا، وسفر الرؤيا (دانيال 10 – يه 9 – رؤيا 7:12).

وإذا أجرينا مقارنة بين السيد المسيح وبين الملاك ميخائيل نلاحظ ما يلى:

قراءة المزيد…

المولود الألهى …..أ- ويدعى إسمه عجيبًا (اش6:9)-نيافة الأنبا موسى

كان الرب يظهر فى العهد القديم فى صورة إنسان، مرارًا كثيرة، وذلك تمهيدًا للتجسد الإلهى… فنراه يتمشى مع آدم فى الجنة (تك 8:3)، ويزور ابراهيم فى صورة ثلاثة رجال أحدهم يتحدث مع ابراهيم قائلا: “لِمَاذَا ضَحِكَتْ سَارَةُ؟” (تك 13:18)، “هَلْ أُخْفِي عَنْ إِبْرَاهِيمَ مَا أَنَا فَاعِلُهُ” (تك 17:18)، والاخران يذهبان إلى لوط فى سدوم، فى شكل ملاكين من الله (تك 1:19). كذلك نرى الرب يظهر فى صورة إنسان صارعه يعقوب حتى الفجر (تك 32: 22-29) فى مخاضة يبوق، وباركه هناك. كما رآه موسى من ورائه، حينما جاز ساترًا إياه بيده فى نقرة من الصخرة، وقال له: “ثُمَّ أَرْفَعُ يَدِي فَتَنْظُرُ وَرَائِي. وَأَمَّا وَجْهِي فَلاَ يُرَى” (خر 23:33). كذلك رآه مع أشراف بنى اسرائيل، ماشيًا على سحاب السماء، ولكنه لم يمد يده إلى أشراف بنى اسرائيل (خر 11:24). كذلك نرى الله ظاهرًا فى شكل إنسان ليشوع بن نون. ويتحدث معه كإله، إذ يقول الكتاب: “فَقَالَ الرَّبُّ لِيَشُوعَ: انْظُرْ. قَدْ دَفَعْتُ بِيَدِكَ أَرِيحَا وَمَلِكَهَا…” (يش 13:5، 2:6). كما رآه أشعياء فى الهيكل : “رَأَيْتُ السَّيِّدَ جَالِسًا عَلَى كُرْسِيٍّ عَالٍ وَمُرْتَفِعٍ، وَأَذْيَالُهُ تَمْلأُ الْهَيْكَلَ” (أش 1:6).

قراءة المزيد…

الطقس الكنسى وأهميته

ما معنى كلمة “طقس” ؟

كلمة طقس مأخوذة من الكلمة اليونانية “طاكسيس” والتى تعنى ترتيب أو نظام ويقصد به النظام أو الترتيب الكنسى ويشمل :

1-الصلوات الكنسية (الليتورجيا) : والليتورجيا كلمة تعنى الصلوات الجماعية أو صلوات الشعب.

– الليتو : مأخوذة عن كلمة لاؤس أو الشعب.                – رجيا : صلوات.

وهى الصلوات التى ترتبها الكنيسة ليصليها جميع الناس معاً مثل ترتيب صلوات الأجبية والقداس واللقان و…..والتى وُضعت من أجل أن يصلى الجميع معاً بنفس الكلمات وبنفس الروح.

2- الأعياد : حيث أن الأعياد الكنسية لها مواعيد محددة وصلوات محددة ومعروفة تصلى فى كل عيد (كل عيد له ذكصولوجية، إبصالية خاصة به).

3- أسرار الكنيسة : تعتبر أسرار الكنيسة من أسس الأرثوذكسية وتشمل على جانبين :

أ- جانب عقيدى : بما تحمله هذه الأسرار من إعلان عن إيماننا الأرثوذكسى وما يتعلق بالسند الكتابى لهذه الأسرار المقدسة.

ب- جانب طقسى : فى كيفية ممارسة هذه الأسرار وتطبيقها وترتيب الصلوات والقراءات التى تقال أثناء ممارسة السر.

قراءة المزيد…

ما حدود الصداقة بين الجنسين فى الجامعة؟

الرد للقس ميخائيل عطيةquestion

صديقى المحبوب لقلبى جداً الصداقة السليمة بين الجنسين ينبغى ان تتميز بما يأتى:

1- مقدسة : تشهد للمسيح فى سلوكها وتصرفاتها فى مناخ من الشركة المقدسة فتكون نموذجاً حلواً يقدم المسيح للآخرين.

2- مهدفة: العلاقة الموضوعية المحدودة بهدف الدراسة والتعاون من أجل الدراسة.

3- جماعية: الإطار الجماعى وليس ثنائيات وقد يحدث أحياناً تعارف ينضج فى إطار الجماعة بحيث يدرس كل طرف الطرف الآخر من أجل الزواج (غالباً فى السنوات الأخيرة بالكلية).

4- محدودة: أى داخل إطار الدراسة وداخل الجامعة أو الأسرة الجامعية بطريقة متزنة وواضحة غير خفية.

5- ناضجة:  النضج بكل معانيه لدى الأطراف (التعقل- الاتزان- الاستنارة… إلخ).